كلمة من رئيس الطائفة

Available in English

يسعدنى اليوم أن نحتفل معا بإطلاق الموقع الالكترونى الجديد للطائفة الانجيلية بمصر، ليكون بمثابة حلقة تواصل مع كافة اطياف المجتمع داخليا وخارجيا من المهتمين بمتابعة أخبار الطائفة أولا بأول. تاريخها، أهم مؤسساتها الدينية والتعليمية والإجتماعية والصحية، وغيرها. ولقد حرصنا على إنشاء هذا الموقع وتفعيله لتحقيق رؤيتنا في التواصل المنشود والهادف مع جميع الفئات ، لتعميق أواصر التعاون والمشاركة الفعالة من خلال صفحات هذا الموقع.
الاصــدقــاء الاعــزاء:
نعلم ان الإعلام هو فن تزويد الناس بالأخبار الصحيحة والمعلومات السليمة والحقائق الثابتة التي تعينهم على تكوين رأى صائب في واقعة من الوقائع أو مشكلة من المشاكل وهذا هو أهم ما يميز الإعلام الناجح عن غيره من أشكال الإتصال.
وانطلاقا من هذا فإن الإعلام يمثل وسيلة من أهم وسائل تشكيل مفاهيم الناس في مختلف الاعمار ومن مختلف مستويات التعليم والثقافة لأنه نشاط إنساني للتواصل مع الآخرين عبر العديد من الوسائط المؤثرة التي تمكن من تشكيل رأى عام مَّا لمجتمع من المجتمعات، وعلى رأسها اليوم الاعلام الالكترونى.
ولهذا فأننا نسعى من خلال الموقع الجديد للطائفة الانجيلية بمصر، أن يكون موقعا فعالا من خلال ما يقدمه من أخبار ومعلومات عبر أقسامه المختلفة، والتي تهم كل فئات المجتمع، كما تطلب منكم المساهمة في إنجاحها، وذلك بتشجيعاتكم وإنتقاداتكم التي سنتلقاها بصدر رحب، ونعمل جادين ومجتهدين على تطويره أولاً بأول.
أهـنـئ نـفـسي والـجـمـيـع على إفـتــتـاح الـمـوقـع وأتـمـنـى أن يـنـال إعـجـاب الـجـميـع ويـحـوز استحسانهم. وأتـمـنـى أن تــتـسـع صـفـحـات مـوقعنا لأقــلامـكـم ومـا تـحـمـلـه مـن مـواضـيـع وآراء الـتـي سـنـشـاركـكـم الـطـرح والإبـداع فـيـهـا. كما اشكر القائمين على تصميم الموقع واللجنة التى ستعمل عليه.
ويسعدنا أن نتلقى أية مقترحات أو آراء أو ملاحظات بناءة وطموحة تزيد من فعالية الصفحات التي يضمها الموقع.

الدكتور القس أندريه زكى إسطفانوس
رئيس الطائفة الانجيلية بمصر