• 24/10/2018

الطائفة الإنجيلية بمصر تدين الأحداث المؤسفة بدير السلطان

تدين الطائفة الانجيلية بمصر الاحداث المؤسفة التي حدثت للرهبان الأقباط، الذين خرجوا في وقفة سلمية اليوم الأربعاء، بخصوص أزمة أعمال الترميم في كنيسة دير السلطان، الملاصقة لكنيسة القيامة في القدس.
ويعرب الدكتور القس أندريه زكي، رئيسُ الطائفةِ الإنجيليَّةِ بمصر، عن بالغ القلق إزاء طبيعة التعامل مع الأزمة الحالية من استخدام للعنف ضد رموز دينية بشكل غير لائق ولا يستجيب إلى بنية حقوق الإنسان.
يذكر أن الأوقاف الإسلامية والمسيحية في القدس هي تحت رعاية المملكة الأردنية الهاشمية وفق اتفاقية السلام بين إسرائيل والأردن، ووفق مصادر في دائرة الأوقاف، لم تبلغ الدائرة من قبل السلطات الإسرائيلية بنيتها بالقيام بأعمال الترميم، وبالتالي فإن ما يحدث يشكل خرقا لهذه الاتفاقية.